الرئيسية / الوطني / أمن وجدة يفك لغز الإعتداء الذي تعرض له « حميدة » نادل مقهى كولومبو

أمن وجدة يفك لغز الإعتداء الذي تعرض له « حميدة » نادل مقهى كولومبو

أوقفت مصالح أمن وجدة يوم الأربعاء 22 نونبر الجاري حوالي الساعة: 01و30د صباحا على مستوى شارع عبد الرحمان حجيرة شابين، ضبط بحوزتهما سكين كبير الحجم، من ذوي السوابق العدلية في حالة تلبس باقترافهما سرقيتن تحت التهديد بالسلاح الأبيض في حق مواطنين في حدود ما بعد منتصف الليل بكل من شارع إدريس الأكبر بمحيط فندق أطلس الشرق بالنسبة للأولى واستهدفت شابا من مواليد 1983، فيما الثانية جرت وقائعها على مستوى سينما النصر واستهدفت شابا من مواليد 1998.
المعطيات الأولى للأبحاث التي تباشرها المصلحة الولائية للشرطة القضائية أسفرت عن فك لغز المشتبه في تورطه في قضية السرقة باستعمال العنف التي كان ضحيتها نادل مقهى كولومبو بوجدة المدرج في المنشورات الإلكترونية باسم: حميدة السرباي، وهو الاعتداء الذي شكل موضوع العديد من مقالات بمواقع إلكترونية والتدوينات الفيسبوكية الذي جرت وقائعه حوالي الساعة الرابعة من صباح يوم الأحد 19 نونبر 2017 بزنقة ابن رشد بالقرب من شارع محمد الخامس الذي يفصل المقهى عن مكان سكن المعتدي بالمدينة القديمة.
المعتدي الذي هو أحد الموقوفين تعرف عليه بكل سهولة جميع الضحايا بمن فيهم الضحية الذي تداول اسمه ب: حميدة السرباي وشهود عيان، و يعد من ذوي السوابق العدلية في مجال السرقة وقضايا أخرى، وهو قاصر من مواليد سنة 2000 ضبط في حالة تخدير كان قد تم الإفراج عنه مؤخرا من الإصلاحية على إثر عقوبة حبسية. فيما مرافقه من مواليد 1980 وذو سوابق عدلية بدوره ضبط في حالة سكر.
الموقوفان يخضعان لتدابير المراقبة القضائية بالنسبة للقاصر والحراسة النظرية فيما يخص الراشد لذمة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.
المصدر : صفحة وجدة ميديا

عن radarpresse

شاهد أيضاً

رواد « الفايسبوك » بين قبلة مكناس و الإعتداء على أستاذ ورزازات و أستاذة الدار البيضاء ومقتل آخر ببركان ؟

وجدة : إدريس العولة خلف الإعتداء الشنيع الذي تعرض له أستاذ لمادة الاجتماعيات بإحدى المؤسسات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *